عزيزي الزائر عزيزة الزائرة يرجى التكرم بتسجيل الدخول أذا كنت عضومعنا
او التسجيل أن لم تكن عضو وترغب الانضمام إلى اسرة المنتدى سنتشرف بتسجيلك شكرا


تـــــعــــــلـــيـــمـــي ثـــــقــــــافـــــي تـــــربـــــوي
 
الرئيسيةالبوابة*مكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
نتشرف بوجودكم معنا بالمنتدى وأسعدنا خبر انضمامكم إلى "اسرتنا المتواضعه" نأمل من الله أن تنشروا ابداعاتكم في هذا المنتدى فأهـــــــــلاً وسهـــــــــــــــلاً بكم ننتظــــــــــر الابداعات وننتظر المشاركات ونكرر الترحيب بكم وتقبلوا شكري وتقديري ... مديرة المدرسة سناء طه العبادي
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» واقع تدريس التعبير الشفهي في المدرسة الابتدائية
الأحد ديسمبر 14, 2014 2:57 pm من طرف kachoud12

» أهمية معرفة خصائص الموهوبين
الأربعاء سبتمبر 18, 2013 3:12 am من طرف آمال الأحمدي

» الاسبوع التمهيدي في الابتدائيه الخامسه ببحره المجاهدين
الثلاثاء سبتمبر 17, 2013 12:40 pm من طرف mooon

» خطة وكيلة المدرسة للعام الدراسي 1431 - 1432هـ
الأحد ديسمبر 09, 2012 12:01 pm من طرف rahmah.baz

» حلقة تنشيطية عن الجودة الشاملة
السبت يناير 07, 2012 11:33 am من طرف الوردة الصفراء

» الهمسات العشر لقلب المعلمة
الجمعة يناير 06, 2012 11:28 am من طرف الوردة الصفراء

» الاستراتيجيات الحديثة
الإثنين نوفمبر 28, 2011 9:15 am من طرف الوردة الصفراء

» تخطيط لتحضير وحدة
الخميس أكتوبر 06, 2011 4:33 pm من طرف زهرة السوسن201

» العاب لغتي الجميله
الخميس أكتوبر 06, 2011 4:30 pm من طرف زهرة السوسن201

دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر

شاطر | 
 

 لنتعلم من الفشل !!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
شايله الهم لوحدي
مشرفة
مشرفة
avatar

عدد المساهمات : 152
تاريخ التسجيل : 04/10/2010
الموقع : يارب اني اكون في قلب زوجي

مُساهمةموضوع: لنتعلم من الفشل !!   الخميس أكتوبر 14, 2010 3:42 pm

موضوع يستحق الوقوف عليه
حبيت تطلعوا عليه فنقلته لكم
بقلم الدكتور :مصطفى الشال
لنتعلم من الفشل !!
تمحورت في
الفشل تحليلاته بين الحاضر والغد والمستقبل
ومضه سريعه على اهم نقاط تمركزه الحساسه
في حياتنا اليوميه المعاشه
اوقات ممتعه
الموضوع :
إن الناس بل جميع الناس معرضون للفشل
كل ساعة من ساعات حياتهم
سواء كان ذلك
أثناء سنين دراستهم
أو في مجال أعمالهم اليومية
أو ضمن إطار حياتهم العائلية


لا يمكن أن يمر يوم دون أن يعاني أحدنا تجربة فاشلة
كبرت أو صغرت
......
وتترواح درجة الفشل وأهميته..
فهناك الفشل الطفيف المؤقت
كأن تخسر لعبة من الألعاب مع زميلك
أو تيأس من إقناع صاحبك بوجهة نظرك
لكن هناك الفشل الأهم
كأن تتنحى من منصب ترغبه
أو تضيع صفقة تجارية تنتظر منها الربح
وهناك النكبات التي تفرق بين زوج وزوجه أو أب وابنه

ومهما اختلفت أسباب الفشل ودرجته
فمما لا شكل فيه أنه مصدر الكآبة والقنوط والحزن والوجوم
إلا أن ما يخفى على كثير من الناس
أنه في ذات الوقت الحافز الذي يدعونا للتطور نحو الأفضل
والنبع الذي نستمد منه تجاربنا وحنكتنا..
ما يخفى على الناس هو كيف نستطيع ان نحول الفشل كل
مره وبقليل من الوعي والتصميم الى وجهة للنجاح والسعادة. ‏
أول ما ينبغي لنا عمله حين نصاب بالفشل أن نعترف لأنفسنا أننا فشلنا، ثم لنتساءل:

لماذا أصابنا الفشل؟ ‏
ولنبحث في جوابنا عن مسؤوليتنا نحن في وقوع الخطأ
وسوء التدبير، ولنتحاشى ـ ما استطعنا ملامة الغير وتحميلهم المسؤولية
فذاك سبيل الضعفاء والجاهلين
قد يكشتف أحدنا ـ وهو يتحرى جاداً عن أسباب فشله
ـ ان عمله لا ينتاسب مع طبيعته
وأنه كان قد اختاره لمسايرة أهله أو لظرف خاص
لا من رغبة حقيقية منه فيه ..

في تلك الحالة يكون الفشل مناسبة صالحة للتفكير
بتغيير نوع العمل ما يلائم ميول الفرد وشخصيته.. ‏
وقد يكتشف آخر ان سبب فشله كان محاولاته الدائمة لإنجاز أكثر مما تتحمله طاقته من المهمات
ومن هذا القبيل فشل بعض الرجال في إسعاد أسرهم وأطفالهم
نتيجة أعمالهم المتواصلة ليل نهار..
وهنا يغدو فشل المرء حافزاً لتنظيم مرافق حياته
بحيث يقتنع بأقل مما يجب من النجاح المهني في سبيل الحفاظ على واجباته العائلية
التي لا غنى له عنها.


وقد يكون سبب الفشل إضاعته الوقت بتوافه الأمور
أو نتيجة سوء التقدير والإدارة. ‏
إن أكثرنا مصاب بعقدة الخوف من الفشل
لأنه لم يتسن لنا ـ ونحن صغار ـ أن نتعلم
«كيف الفشل» كما لقّنا «كيف ننجح»
فكم من أب أثنى على وظيفة ابنه
المدرسية ـ وهو يعلم أنها سيئة ـ ليخفي عنه الشعور بالفشل
وكم من أم لامت المعلمة والمدرسة
لتحمي ابنتها من مواجهة السبب الحقيقي لرسوبها في الامتحان

هذا السلوك علمنا ـ منذ الطفولة ـ ان نخفي عيوبنا عن أنفسنا
ومنعنا من قدرة الاعتراف بفشلنا
والتدرب على كيفية الاستفادة منه ‏
فالفشل معلم كبير..
وأكبر وأعظم من
«النجاح»..
فالنجاح يعلمنا أن نعيد الكرة بالطريقة نفسها لنحرز النتائج
نفسها
أما الفشل فيعلمنا ما يحسن تفاديه وما يمكن اصلاحه في سلوكنا
فالفارس الجيد ليس هو من لم يقع عن حصانه البتة
إنما الفارس لا يمكن أن يصير فارساً ممتازاً إلا بعد سقوطه.. عندها فقط
يكون قد تغلب على الخوف من الوقوع
وامتطى جواده على درب الكمال

_________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]




حيااااااكم هون
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
لنتعلم من الفشل !!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: الاقــــســــام الــــعــــامــــة :: اســـتراحــــة الاعــــضـــــاء-
انتقل الى: